الاتفاق القطري الايراني… هل هو مجرد اتفاق؟؟


0

 

وقعت دولة قطر اتفاقية تسمح للجمهورية الايرانية استخدام المياه الاقليمية القطرية ، ما أدى إلى حالة من الغضب لدى الأوساط السياسية الخليجية، فقد اعتبر رافضين هذا الاتفاق أنه تهديد لأمن الخليج العربي بأسره، حيث يمكن هذا الاتفاق ايران التواجد في المياه الاقليمية القطرية.
و قد كانت آخر اتفاقية بين الجانبين في عام 2010 لمنع تجارة المخدرات والحبوب المدمرة والمخدرة ومكافحة الجرائم التي تقع داخل وخارج الحدود.

بحضور قائد حرس حدود ايران العميد قاسم رضائي تم التوقيع على هذه الاتفاقية ، تحمي بموجبها قطر حدود ايران ،وتنص الاتفاقية على تدريب الحرس الايراني للقوات القطرية البحرية في جزيرة قشم الايرانية،. وقد اثارات الاتفاقية غضب الخليج العربي بعد أن تسربت معلومات تشير إلى أن هذه الاتفاقية تسمح للحرس الثوري الايراني التدخل في المياه الاقليمية القطرية وأنها وبموجب الاتفاقية ستتصدى لاي عمل عسكري ضدها.
الجدير بالذكر أن هذه الاتفاقية الموقعة بين الجمهورية الايرانية ودولة قطر قد أثارت موجة من الغضب على صفحات التواصل الاجتماعي بشكل كبير، حيث عكست هذه التغريدات على مواقع التواصل حجم الغضب العربي من هذه الاتفاقية كونها تهدد أمن واستقرار الخليج العربي، حيث أن هذه الاتفاقية تسمح للحرس الثوري الايراني التواجد في الخليج العربي.
فقد كتب سعيد المرزوقي| أنه لا يجب على أي دولة توقيع اتفاق مع ايران وانها تعتبر بمثابة خيانة.

وقد كتب آخر| أن قطر هي أول المتضررين من هذه الاتفاقية حيث أن ايران لا تحترم جيرانها.

وأضاف آخر|  أنه يجب على جميع الدول مقاطعة ايران بسبب سياستها المتبعة في سوريا أنها قد سفكت دماء الكثير من السوريين.

 

اليكم بعض من ما جاء في الاتفاقية|

– العلاقات الودية القائمة.

– ضرورة تنمية أوجه التعاون الثنائي والدولي في المجالات الأمنية ومكافحة الجريمة المنظمة عبر الوطنية.

– المصالح المتبادلة على صعيد ضمان الأمن الوطني للبلدين ورفاهية ورخاء الشعبين.

و تأسيسا على مبدأ احترام السيادة والقوانين الوطنية والاتفاقيات والمعاهدات الدولية ذات الصلة ومبدأ التعاون المتبادل وعدم التدخل في شؤون الاخر ومراعاة ودعم حقوق رعايا الطرفين المتعاقدين.


Like it? Share with your friends!

0
The Mas

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *