اللوكيميا الخاصة بالأطفال يسببه انبعاثات البنزين


0

قالت دراسة جرت في فرنسا إن التلوث الناجم عن حركة المرور قرب المنازل ولاسيما انبعاثات البنزين، يضاعف مخاطر إصابة الأطفال ببعض أنواع سرطان الدم (اللوكيميا)، وأعلن المعهد القومي الأميركي لعلاج الأورام أن اللوكيميا أكثر أنواع السرطان التي تصيب الأطفال تحت سن 15 عاما فما أدنى.

 

هذا وفيما صرّح دينيس هيمون من المعهد الوطني للصحة والبحوث الطبية في باريس والمشارك في البحث، أن هذه الدراسة وبحوث أخرى أشارت إلى وجود أدلة تربط بين الانبعاثات الناجمة عن حركة المرور بالشوارع وإصابة الأطفال باللوكيميا، وشملت الدراسة 2760 حالة إصابة باللوكيميا بين الأطفال في فرنسا بالمقارنة بعدد 30 ألف طفل من غير المصابين بالمرض وجرت بين عامي2002 و2007  المنصرمين.

 

وقد تضمنت الدراسة عناوين المنازل تفصيلا لتحديد موقعها من حركة المرور وقربها من الشوارع، علاوة على تركيز البنزين، واختير الأطفال الذين يقيمون على مسافة تبعد 500 متر أو أكثر عن حركة المرور كعينة قياسية، لأنهم أقل تعرضا لهذا التلوث والأطفال الذين يقيمون على مسافة 150 متراً أو أقل بوصفهم الأكثر تعرضا لهذا الخطر الجامح.

 


Like it? Share with your friends!

0
The Mas

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *