مصر: سعر الدولار مقابل الجنيه


0

السعر الخاص بعملة الدولار في السوق السوداء اليوم، السبت 24/10/2015 وفي ظل متابعة لأخر أسعار العملات في السوق الرسمية والسوق السوداء بصفة يومية، ولمزيد من التحليل والتوضيح حول أسباب الانخفاض والارتفاع الذي تشهده أسعار العملات بالسوقين، وتحديدا سعر الدولار الأمريكي في السوق السوداء، الذي دائما ما يشهد أرتفاعات وانخفاضات متتالية أحيانا تكون سريعة، بعكس السوق الرسمية للدولار “البنوك” كما أشارت التقارير الإقتصادية.

 

إلى هنا وفى ظل هذا التباين الملحوظ فيسعر الدولار بين السوق الرسمية للعملات “البنوك”، وبين السوق الغير رسمية للعملات “السوق السوداء”، أعلن اليوم البنك المركزي المصري، عن أعتزامه اتخاذ عدد من الإجراءات الحازمة والصارمة ضد كبار التجار والمضاربين على العملة الأجنبية “الدولار الأمريكي”، ألا أنه والى الآن لم تحدد طبيعة هذه الإجراءات الذي سيقوم بها البنك المركزي، للسيطرة على السوق السوداء للعملة في جمهورية مصر العربية.

 

إلا أن محافظ البنك المركزي أكد على أنه سيتم القضاء على السوق السوداء في مصر، خلال فترة تتراوح بين 6 أشهر وعام تقريبا، وهذا ويتوقع خبراء مصرفيون، أن الإجراءات الذي سيقوم بها البنك المركزي، للسيطرة على السوق السوداء للعملة في مصر، من بينها إغلاق بعض شكات الصرافة وضبط كبار التجار والمضاربين على العملة الأجنبية “الدولار الأمريكي”، وبذلك سيتحقق نوعا من الاستقرار في سوق صرف العملة الأجنبية “الدولار الأمريكي”في مصر وباقي البلدان.

وهنا في الختام نستذكر ما تقدمنا بقوله وتقديمه لكم في خضم هذا الموضوع وذلك في البداية حيث إن التباين الملحوظ فيسعر الدولار بين السوق الرسمية للعملات “البنوك”، وبين السوق الغير رسمية للعملات “السوق السوداء”، أعلن اليوم البنك المركزي المصري، عن أعتزامه اتخاذ عدد من الإجراءات الحازمة والصارمة ضد كبار التجار والمضاربين على العملة الأجنبية “الدولار الأمريكي”، ألا أنه والى الآن لم تحدد طبيعة هذه الإجراءات الذي سيقوم بها البنك المركزي، للسيطرة على السوق السوداء للعملة في جمهورية مصر العربية في الفترة والآونة الاخيرة كما هو ملاحظ عليه.

 

ننتهي هنا من هذه المواضيع الإقتصادية الخاصة بأسعار الدولار في جمهورية مصر العربية التي قدمناها عبر موقع 24 بال نيوز.


Like it? Share with your friends!

0
The Mas

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *