9 دول وافقت على مرحلة انتقالية مشروطة مع الاسد


0

نشرت صحيفة”حرييت ديلي” التركية، أن حكومة اردوغان وافقت على صيغة لسوريا تشمل الرئيس السوري بشار الاسد شرط أن تنتهي بتنحيه، في قرار يعتبر تغييرا في الموقف التركي الذي عارض منذ بداية الازمة السورية اية عملية انتقالية تشمل الاسد.
ولاحقا، أكد مسؤولان حكوميان بارزان أن تركيا مستعدة لقبول انتقال سياسي في سوريا يبقى فيه الاسد رئيسا رمزياً ستة أشهر.
ونسبت وكالة “رويترز” الى أحدهما أن “العمل على خطة لرحيل الاسد قيد الاعداد….يمكنه البقاء ستة أشهر ونقبل بذلك، لأنه ستكون هناك ضمانة لرحيله… …مضينا قدماً في المسألة مع الولايات المتحدة وحلفائنا الاخرين.لا اتفاق محددا على موعد بداية فترة الاشهر الستة”.الى ذلك، أكد أن الولايات المتحدة ستنقل الاقتراح الى الروس، ولكن ليس واضحاً ما اذا كان هؤلاء سيقبلون به.
ونسب المحلل مراد يتكين الى مصدر تركي أن القرار اتخذ مع مجموعة من تسع دول تشمل الولايات المتحدة ، وذلك خلال الجمعية العمومية للأمم المتحدو في أواخر أيلول.
وتقترح الصيغة فترة انتقالية من ستة أشهر يبقى خلالها الاسد “رئيسا رمزياً ل”الادارة الانتقالية” بلا صلاحيات على الجيش والمخابرات، على أن يترك منصبه في نهايتها.
وأكد المصدر أن تركيا لا تزال تعتبر أن الاسد هو سبب الحرب الاهلية والاضطراب في المنطقة، الا أن قبولها به لمرحلة انتقالية يظهر رغبتها في ايجاد حل لسوريا في أسرع وقت بلا الاسد.

وفي المقابل، يشكل قرار موسكو زيادة انخراطها العسكري في سوريا خطوة كبيرة لتعزيز سلطة الاسد .وقد أدى هذا الامر الى توتر في العلاقات بين أنقرة وموسكو ،وتحديدا بعدما انتهكت مقاتلة روسية المجال الجوي التركي في وقت سابق هذا الشهر.

المصدر: وكالات


Like it? Share with your friends!

0
The Mas

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *