السبب وراء طلب قاض إسباني إعلامه بدخول نتنياهو البلاد

السبب وراء طلب قاض إسباني إعلامه بدخول نتنياهو البلاد
اسطول الحرية
كتب: آخر تحديث:
24بال نيوز

 

قدم القاضي ” جوزيه دي لاماتا ” طلبا في المحكمة الوطنية الإسبانية من السلطات الإسبانية ، يطلب بإعلامه فور دخول رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الي الأراضي الإسبانية ، و ذلك من أجل فتح تحقيق جديد بحقه حول هجوم سفينة ” مافي مرمرة ” قبل عدة سنوات .

و بحسب المعلومات التي حصلت عليها الأناضول من مصادر في خاصة من داخل المحكمة ، فإن القاضي ” لاماتا ” ، يعمل على فتح تحقيق في قضية ” ما في مرمرة ” من جديد ، التي أغلقت في شهر حزيران / يونيو الماضي ، مؤكدةً أن القاضي أعلم الجهات المختصة بضرورة إبلاغه فور دخول المتهمين إلى دولة إسبانيا .

و من ضمن الموجودين في لائحة المتهمين إلى جانب رئيس الوزراء الاسرائيلي نتنياهو ، وزير الجيش الإسرائيلي السابق إيهود باراك ، ووزير الخارجية أفيغدور ليبرمان ، ووزير الشؤون الاستراتيجية موشيه يعلون ، ووزير الداخلية إيلي يشاي ، ووزير الدول بني بيغن ، اضافة الى المسؤول المباشر في أثناء الهجوم الأميرال إيلييزر مارون .

و قالت المصادر نفسها ، أنه كي يتم فتح التحقيق من جديد، يجب أن يكون المتهمون السبعة داخل الأراضي الإسبانية ، مضيفة أن قرار القاضي جاء بعد رفع دعوى من طرف ذوي ضحايا إسبان ، قتلوا في خلال الهجوم الإسرائيلي على السفينة المعروفة .

و كانت السلطات الإسبانية قد أصدرت قرارا أعفت بموجبه المحكمة الوطنية من فتح التحقيقات الدولية ، في 11 حزيران / يونيو الماضي ، و أعلن بموجبها القاضيان ” جوزيه دي لا ماتا ” و ” بابلو روز ” في المحكمة إغلاق التحقيق في قضية “ما في مرمرة “.

و يذكر في نفس السياق أن قوات تابعة لسلاح البحرية الإسرائيلية هاجمت بالرصاص الحي و الغاز المسيل للدموع سفينة ” ما في مرمرة ” ” مرمرة الزرقاء ” ، و هي أكبر سفن أسطول الحرية الذي توجّه إلى قطاع غزة لكسر الحصار في منتصف عام 2010 ، و كان على متنها أكثر من 500 متضامن معظمهم من الأتراك و الباقي من جنسيات اخرى ، و ذلك أثناء إبحارها في المياه الدولية في عرض البحر الابيض المتوسط ، مما أسفر عن مقتل عشرة من المتضامنين الأتراك الذين هم على متن السفينة ، و جرح خمسين شخص آخرين .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *