“السيسي”: جمهوريتنا عادت إلى القارة السمراء بكل قوة

“السيسي”: جمهوريتنا عادت إلى القارة السمراء بكل قوة
السيسي00
كتب: آخر تحديث:
24 بال نيوز

غداة سفره في الغد إلى الرياض، اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسـي اليوم بممثلي اتحادات غرف الصناعة والتجارة والزراعة بالدول الإفريقية والإسلامية والعربية ودول حوض البحر الأبيض المتوسط، وذلك بحضور الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية، وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن ممثلي مختلف الغرف يشاركون بالقاهرة في عدة فعاليات تتضمن المؤتمر الدولي للنقل واللوجستيات، بالتواكب مع انعقاد الجمعية العمومية لاتحاد الغرف الأفريقية، واجتماعات الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة، واجتماعات اتحاد غرف البحر المتوسط «الإسلامي» في خضم جدول أعماله المنوط منه القيام به.

 

 

حيث وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس رحب بالحاضرين في بلدهم الثاني مصر، منوهاً إلى أهمية التواصل فيما بين مختلف اتحادات الغرف التجارية والصناعية بهدف بحث سبل تعزيز التعاون بين الدول الافريقية والعربية والإسلامية وكذا دول المتوسط، والتعرف على الفرص الاستثمارية المتاحة وتعزيز معدلات التبادل التجاري، والاستفادة من المواد الخام والقوى العاملة المتاحة في تلك الدول التي تمثل سوقاً ضخمة ترتبط بالعديد من اتفاقيات التجارة الحرة، وأكد الرئيس على ثوابت السياسة الخارجية المصرية التي تقوم على التوازن والاعتدال وعدم التدخل في الشئون الداخلية للدول، مشدداً على أن مصر تنشد الخير والسلام، والتعمير والبناء لكافة الدول والشعوب. ونّوه الرئيس إلى أن مصر عادت بقوة إلى إفريقيا، كما أنها منفتحة على كافة الدول الصديقة والشقيقة المُحبة للسلام والتنمية.

 

 

إلى هنا وذكر السفير علاء يوسف أن الرئيس أشار خلال اللقاء إلى أهمية تطوير البنية الأساسية في مختلف الدول الإفريقية والعربية والإسلامية بما يدعم التبادل التجاري وينشط حركة التجارة والاستثمار بين هذه الدول الجوار.

 

فيما أكد الرئيس على محورية دور القطاع الخاص في هذا الصدد، نظراً لما يمتلكه من إمكانيات وما يتمتع به من مرونة، منوهًا إلى أن مصر تتبنى اقتصادًا حرًا يعتمد على آليات السوق، وأنها على استعداد دائم لدعم أية خطوات من شأنها تعزيز التعاون الاقتصادي مع الدول الشقيقة والصديقة، وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس استعرض ملامح التطورات الاقتصادية التي تشهدها مصر، وفي مقدمتها تهيئة المناخ الجاذب للاستثمار سواء من خلال سن التشريعات اللازمة لذلك مثل قانون الاستثمار الموحد وتطبيق نظام الشباك الواحد للتغلب على الإجراءات البيروقراطية المُعقدة.

 

إلى هنا نصل إلى ختام هذا المقال وللمزيد زورو موقع 24 بال نيوز للتعرف على كل جديد.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *