العثور على 15 جثة لمهاجرين أفارقة في ” سيناء “

العثور على 15 جثة لمهاجرين أفارقة في ” سيناء “
.سيناء
كتب: آخر تحديث:
24 بال نيوز

 

عثر على 15 جثة تعود لمهاجرين أفارقة ، في مدينة رفح في شبه جزيرة سيناء ، مع الحدود مع  اسرائيل ، وذكرت مصادر طبية أن المهاجرين قتلوا برصاص مجهولين.

وقالت مصادر أمنية في سيناء إن 15 شخصاً قتلوا برصاص مجهولين ، وأنه تم العثور على جثثهم في مدينة رفح في شبه جزيرة سيناء المصرية.

وحسب المصادر الامنية في رفح فإن ملابسات الحادث لم تعرف بعد ، وأن السلطات فتحت تحقيقاً في الحادث.

وافاد طارق خاطر وكيل وزارة الصحة المصرية في شمال سيناء وكالة فرانس برس انه “تم العثور فجر الاحد على 15 افريقيا مقتولين بالرصاص جنوب رفح. وعثرنا ايضا على ثمانية افارقة مصابين وحالتهم مستقرة”.

واشار خاطر الى الى ان وزارة الصحة ارسلت عددا من سيارات الاسعاف لموقع الحادث.

وتعد شمال سيناء معقلا لجماعة “ولاية سيناء” الفرع المصري لتنظيم الدولة الاسلامية الذي يسيطر على مساحات واسعة في سوريا والعراق. وتكثفت هجمات الاسلاميين المسلحين المتشددين ضد قوات الامن والجيش في سيناء منذ الاطاحة بالرئيس الاسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو 2013 ما ادى الى مقتل مئات من قوات الامن.

والمنطقة الصحراوية الممتدة من شرق السودان عبر مصر الى شبه جزيرة سيناء هي الطريق الرئيسية للمهاجرين الافارقة الباحثين عن حياة افضل.

وتشهد سيناء عمليات تهريب افارقة الى اسرائيل تكون نهاية قسم كبير منها مأسوية سواء عبر قتل او احتجاز هؤلاء المهاجرين بشكل غير قانوني.
وتعتبر منظمات حقوقية دولية عمليات التهريب هذه بمثابة اتجار بالبشر.

وتشهد شبه جزيرة سيناء التي تعتبر معقلاً لولاية سيناء التابعة لتنظيم الدولة الاسلامية ، وبعض المجموعات السلفية الجهادية المتشددة ، أوضاعاً أمنية صعبة حيث يشن التنظيم هجمات ضد نقاط ومواقع تتبع للجيش المصري ، ويقوم التنظيم أيضاً في خطف الأشخاص واعدامهم والتبشيع غي جثثهم ، حيث يستخدم التنظيم أبشع أنواع القتل ويعتبر جميع الناس كفار.

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *