بعبع الامراض الوراثية ينهيه فحوصات الزواج


0

لا تزال توجد هناك بعض الاعتقادات السلبية الخاطئة و التي تسيطر على الكثير من الشباب و البنات المقبلين على مشروع الزواج التي مازال البعض يتناقلها مع أنها لا وجود لمبررات لها و لا صحة لوجودها على الإطلاق ، و منها الخوف و القلق من عدم القدرة على الإنجاب أو انجاب أطفال ” معاقين ” لكن و مع تغير نظرة المجتمع الضيقة إلى اجراء التحاليل و الفحوصات الطبية في مرحلة ما قبل الزواج و مع زيادة نسبة الوعي الصحي لفئات و طبقات المجتمع تلاشت بشكل تام مثل هذه التخوفات ؛ بل تزايدت فرص إنجاب أطفال أصحاء دون تشوهات إذا أجريت الفحوصات الطبية اللازمة .

تعد استشارة ما قبل الزواج شاملة لكل الفحوصات الطبية اللازمة لتقويم الحالة الطبية لكل من الزوجين و التاريخ الطبي و الأسري لهما ، من خلال جلسات يتم فيها استعراض التاريخ الخاص لكل من الأسرتين من ناحية حدوث تأخر في الانجاب أو اجهاض أو تشوهات خلقية في الأسرتين اضافة الى ذلك وجود بعض الأمراض المزمنة التي تحتاج إلى علاج مثل مرض السكر و مرض ضغط الدم .

و من المعروف أن وجود اي صلة قرابة بين زوجي المستقبل يزيد من احتمال ظهور بعض الأمراض الوراثية الموجودة في سجل الأسرة ، اضافة الى البيئة و النشأة لهما دور في إجراء بعض التحاليل فمثلا الانتماء إلى منطقة البحر المتوسط يلزم اجراء تحليل الثلاسيميا .

 

زواج الأقارب :

في حالة الشك باكتشاف مرض أنيميا ” فقر الدم ” من جهة الفتاة يجب تحسين صورة الدم قبل الاقبال و الاقدام على اي حمل بعد تحديد سبب مرض الأنيميا ، و أما في حالة اختلال نسبة السكر في الدم فيتم تحديد نوعية و حاجة المتابعة و العلاج من حيث تنظيم طبيعة و نوعية الطعام أو العلاج بالأدوية اللازمة ، اضافة الى مراعاة أن يتم تنظيم نسبة السكر في كريات الدم عند المراة قبل فترة الحمل خلال الأشهر الثلاثة السابقة للحمل و ذلك لتحسين فرصة حدوث حمل مع تجنب خسارته بما يعرف ” الإجهاض ” أو حدوث تشوهات في الجنين و خصوصا في العمود الفقري و الأطراف ” اليد و القدم ” ، و يجب أن يؤخذ في عين الاعتبار أنه كلما زادت درجة القرابة بين الازواج و نسبة زواج الأقارب في الأسرة زادت احتمالات الاصابة بالامراض الوراثية و زادة نسبة حدوث تشوهات لدي الاطفال المستقبليين .

 


Like it? Share with your friends!

0
The Mas

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *