“بوتن” يفجر مفاجأة في قمة العشرين

“بوتن” يفجر مفاجأة في قمة العشرين
بوتن
كتب: آخر تحديث:
24 بال نيوز

بعد أن تمت قمة العشرين في تركيا اختتم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مشاركته في قمة مجموعة العشرين G20 التي انتهت أعمالها في مدينة أنطاليا جنوب تركيا أمس بعبارات حادة أشار فيها إلى أن تنظيم داعش الإرهابي يحصل على التمويل من 40 دولة من بينها دول أعضاء في مجموعة العشرين دون ذكر أسماء. وشهد المؤتمر الصحفي الختامي للقمة تقديم بوتين معلومات بشأن القنوات التمويلية الداعمة لداعش المتشدد والمتعارف عليه.

 

حيث قال:”عرضت للقادة صور التقطت بالطائرات والأقمار الصناعية تظهر حجم تجارة النفط غير القانونية التي يقوم بها الإرهابيون، فالقوافل المحملة بالنفط الظاهرة في الصور تمتد لعشرات الكيلومترات” على حد ما قوله.
هذا وتضم G20 في عضويتها ألمانيا والأرجنتين وأستراليا والبرازيل والصين وفرنسا وتركيا وأمريكا وروسيا و كوريا الجنوبية وجنوب أفريقيا وبريطانيا وإندونسيا والهند وإيطاليا واليابان وكندا والمكسيك والمملكة العربية السعودية كذلك.

 

 

إلى هنا وأعلن بوتين أن بلاده مستعدة لتقديم الدعم للمعارضة السورية لمواجهة تنظيم داعش الإرهابي قائلا:”من الممكن أن يبدأ جزء من المعارضة المسلحة في سوريا عمليات عسكرية مكثفة ضد داعش بدعم من روسيا، ونحن مستعدون لتقديم الدعم جوا. وفي حالة تحقق هذا فمن الممكن أن يشكّل أساسا جيدا للحل السياسي في سوريا” على حد ما أورد.

 

ونشير إلى أن بوتن هو الرئيس الحالي لجمهورية روسيا الاتحادي، وقدولد في 7 تشرين الأول(أكتوبر) عام 1952 في لينينغراد (سانت بطرسبورغ حالياً) خريج كلية الحقوق من جامعة لنينغراد في عام 1975، وأدى خدمته العسكرية في جهاز أمن الدولة. وعمل في جمهورية ألمانيا الشرقية بالفترة من 1985 – 1990. تولى منصب مساعد رئيس جامعة لينينغراد للشؤون الخارجية منذ عام 1990، ثم أصبح مستشارا لرئيس مجلس مدينة لينينغراد. تولى منصب رئاسة لجنة الاتصالات الخارجية في بلدية سانت بطرسبورغ (لينينغراد سابقا) منذ يونيو 1991. وفي الوقت نفسه تولى منصب النائب الأول لرئيس حكومة مدينة سانت بطرسبورغ منذ عام 1994 من القرن المنصرم.

 

إلى هنا نصل لختام هذا المقال الذي أوردناه لكم من خلال موقع 24 بال نيوز الذي قدم تغطية حصرية وشاملة لأعمال قمة العشرين التي تم عقدها في دولة تركيا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *