تخسيس البطن و المعدة في مدة اسبوع فقط

تخسيس البطن و المعدة في مدة اسبوع فقط
جمال
كتب: آخر تحديث:
24بال نيوز

 

الجميع يرغب و يسعى للحصول على جسم رشيق و جميل ومتناسق و ذو مظهر جيد إجتماعيا إن لم يكن ملفتا و جذابا ، خاصةً بعد أن أصبح الجمال له مقاييس عالمية يرغب الجميع في الدخول فيها ، بحيث أصبح الجمال محددا و مركزا بصفات محددة و لا يكون جميلا اذا خرج عنها إلا في ما قل و ندر .

و من هذه الصفات المطلوبة بشكل عالمي  ” الرشاقة ” و من أهم صفاتها وجود بطن مسطح و ليس مترهل ، و معدة مشدودة بشكل تام ، ذلك جيد من نواحي صحية و مطلوب لدى الناس المهتمين بالصحة و الحياة الصحية أو الرياضيين أو من يحب التشبه بهم ، و الحصول على بطن مسطح ومعدة مشدودة يتطلب مجهوداً كبيرا في البداية إلا أنه يصبح بعد ذلك عادة صحية مع الزمن عدا عن أنه يصبح أمراً ممتعاً و من ضمن الأمور الحياتية اليومية لدى الشخص ،

فلو كان يطمح بجسد صحي أو يطمح في الحصول على جسد ذو منظر جمالي عليه ان يتبع عدة أمور أولها و أهمها الإهتمام بنوعية الطعام و ان يكون طعام صحي كون البطن هو الجزء الأول الذي يستقبل الطعام ويتأثر به بصورة ملحوظة سريعة الظهور و التمدد ، و ثانيها عليه أن يهتم بالتمرينات الرياضية التي تتمحور في فعاليتها حول منطقة البطن و المعدة ، كتمارين المعدة المختلفة و رياضة المشي أو الجري التي تساعد على صنع تناسق في شكل الجسد عامة ، و استخدام بعض الأعشاب التي يتمركز عملها في التأثير على منطقة البطن و المعدة ، مثل شرب نبتة الميرمية بعد غليها .

تعد هذه الأمور صحية و تحافظ على صحة عدة أجزاء و اعضاء من الجسم عدا عن تأثيرها على نسبة النشاط الجسمي الذي يؤمن طاقة كافية لممارسة الحياة البشرية اليومية ، عدا ايضا عن انعكاسها على الشكل العام للجسم و تأمينها للشكل المطلوب الذي ينعكس على نفسية الشخص بالشكل الإيجابي يجعله يتقدم بكافة مجالات الحياة ، و بذلك يؤمن الشخص النشاط و القوة و الصحة الجسدية و الصحة النفسية و يكون شخص ذو طبيعة إيجابية قادرة على مواكبة حياته بالشكل الذي يرتضيه و قادر على مواجهة التحديات و تخطي الضغوطات التي يمر بها الشخص في حياته اليومية .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *