تركيا.. إنتخابات تتجاهل المرأة


0

كل يوم يجد جديد والجديد هذه المرة من تركيا حيث انخفض عدد النساء في البرلمان التركي بمقدار الخمس في الانتخابات التي أجريت يوم الأحد لتتعمق مخاوف نشطاء على حقوق المرأة مع سعي الرئيس رجب طيب إردوغانلتعزيز قبضته على السلطة الحاكمة لتركيا.

الى هنا وقد انتقدت جماعات نسائية وسياسيون معارضون إردوغان -وهو مسلم ورع- لإنكاره الإجهاض ووصفه تنظيم الأسرة بأنه “خيانة” وقولهللنساء إن على كل منهن أن تنجب ثلاثة أطفال على أقل تقدير.

حيث وحصل حزبه العدالة والتنمية على قرابة 50 بالمئة من الأصوات متجاوزا توقعات أعضاء الحزب أنفسهم ومحققا أغلبية صريحة تبلغ حوالي 317 مقعدا في البرلمان البالغ عدد مقاعده 550، ولكن نتائج غير رسمية أظهرت نجاح 77 امرأة فقط في الانتخابات مقارنة مع 97 في الانتخابات السابقة التي جرت في يونيو حزيرانالماضي والتي لم يحقق فيها أي حزب أغلبية صريحة. ومن شأن هذا أن يمنح النساء 14 بالمئة من مقاعد البرلمان مقارنة مع 18 بالمئةتحققت لهن في يونيو حزيران الماضي من هذا العام.

ونشير إلى ان الأسباب الرئيسية هي انخفاض التأييد لحزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد وترشيح حزب العدالة والتنمية لعدد من النساء أقل مما فعل قبل خمسة أشهر رغم حصوله على نسبة أكبر من الأصوات المستقطبة.

وقالت هوليا جلبهار -وهي محامية بارزة وناشطة معنية بحقوق المرأة- “بعد الانتخابات الصورة قاتمة بالنسبة للنساء. تراجعالتأييد لحزب الشعوب الديمقراطي يعني تمثيلا أقل للمرأة في
البرلمان.”وقالت فيليز كيرستيجي أوغلو النائبة بالبرلمان “رغم محاولتنا تغيير وجه البرلمان بزيادة تمثيل المرأة فإننا فشلنا بكل أسف..نتيجة لسياسات نظام يهيمن عليه الرجل. بالنسبة لكل نساء تركيا.. لا
يزال العمل السياسي يمثل تحديا كبيرا.” كما ورد.

هذا وقال مراقبون دوليون من ومنظمة الأمن والتعاون لأوروبا ومجلس أوروبا في بيان “المرأة لعبت دورا نشطا في الحملة الانتخابية.. رغمأن تمثيلهن لا يزال متدنيا في الحياة السياسية.” وأضاف البيان “يكفل الدستور المساواة بين الجنسين.. ولكن لا توجد التزامات قانونية خاصة على الأحزاب لترشيح نساء.” كما ورد لموقعنا 24 بال نيوز، حيث ونقدم لحضراتكم كل جديد وحصري بما يتعلق بالإنتخابات التركية.


Like it? Share with your friends!

0
The Mas

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *