ما هي الأمور “الساذجة” التي نفعلها عبر هواتفنا الذكية

ما هي الأمور “الساذجة” التي نفعلها عبر هواتفنا الذكية
2
كتب: آخر تحديث:
24 بال نيوز

ليس كل تحديث في الهواتف يؤدي إلى التألق، فهناك العديد من الحركات الغير مسؤولة تتم عبر الهواتف النقال، فيقوم أغلب المستخدمين بعدة أشياء تحت تأثير الشبكات الاجتماعية والتصفح المستمر عبر الجوال، ولا يجد تفسيرا لها وللأسف تؤثر هذه الأشياء علينا بشكل سلبي دون أن نشعر مع مرور الوقت، ولذلك يسأل العديدون، هل أصبحنا أغبياء بسبب الجوالات الذكية والحديثة؟ سؤال جدير بالإثارة.
نعم فالبعض نسي بسبب الجوالات كيفية إجراء عمليات حسابية بسيطة والبعض نسي كيف يتعامل مع البشر والبعض ترك رسائل تحذير في جواله وأهملها فـأدت لفقدان البيانات وغيرها من الأشياء التي علينا تغييرها وتغيير طريقة النظر إليها كما يرى الكثيرين.

أول هذه الأمور أن اعتمادك على الجوال سينسيك الأرقام والعناوين الهامة ومع اعتمادك على الجوال وحده بشكل أساسي لحفظ أرقام الجوالات واعتمدت أيضا عليه في إرشادك الدائم بالطرق والاتجاهات سيؤدي هذا إلى نسيان الأرقام الهامة للمقربين والتي ربما تحتاجها في لحظات لا يتواجد بها الجوال في المحيط القريب، بل وأيضا إذا اعتمدت على الجوال في إرشادات الطريق كحل فردي، ربما ستنسى الشوارع وعناوين الطرق الهامة التي تذهب إليها وماذا لو كان الجوال قد تعرض لأزمة مؤقتة؟ ربما ستحتاج إلى الذاكرة الشخصية لك في عقلك لترشدك من هناك، وهذه اللحظة الأفضل لتبدأ في حفظ الأرقام الهامة وأيضا تذكّر الطرق الهامة وربما تسجيلهم على ورقة أو مجلّد خاص بك بعيدا عن الجوال الخاص بك.

 

ثاني هذه الأمور فنحن لا ندفع مقابل التطبيقات حتى ولو 1 دولار ولربما يختلف سعر دولار واحد في كل بلد ولكن سيظل السعر قليلا ومتوفرا في أيدي الجميع وحتى الأطفال، وهناك عادة عند أغلب المستخدمين منا، أنه لا يدفع مقابل أي تطبيق ولا يقوم بالنظر إليه إن رأى أن سعره 1 دولار أو أكثر ويبحث عن الحلول المجانية بدلا منه، وربما توفر لك التطبيقات المجانية شيئا مما تريد ولكن ماذا لو كان هذا التطبيق سيقدّم لك الفائدة ولعملك أو دراستك أفضل من التطبيق الذي تملكه الآن، ولذلك، هناك بعض التطبيقات الجيدة والتي تتاح بسعر رمزي تستحق التجربة وربما ستصبح شيئا أساسيا في عملك وعلى كل حال، قبل الشراء يمكنك تجربة التطبيقات بشكل مجاني حيث توفر أغلب التطبيقات فرصة التجربة لـ7 أيام أو أكثر مجانا وذلك لتتحقق إن كان هذا التطبيق يستحق المبلغ الذي ستدفعه أو غير ذلك.

 

إلى هنا نصل سوياََ إلى الختام وللمزيد زورونا لتتعرفوا على كل ما هو جديد ونوعي وحصري ومهم عبر موقع 24 بال نيوز.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *