موجة التوتر تتصاعد بشكل كبير في غزة بين اصحاب المطاعم ووزارة الاقتصاد الوطني

موجة التوتر تتصاعد بشكل كبير في غزة بين اصحاب المطاعم ووزارة الاقتصاد الوطني
شاورما
كتب: آخر تحديث:
24بال نيوز

 

موجة من التوتر تنتشر بين الفنادق السياحية و المطاعم بغزة و بين  وزارة الاقتصاد الوطني ، و ذلك عقب إقدام وزارة الاقتصاد على تحديد سعر فرشوحة الشاورما ب 8 شيكل ، ولم يتوقف الأمر على تقديم 15 مطعما لائحة اعتراض و عند اللجوء للقضاء فقط ، فقد قامت الوزارة بنشر أسماء ثلاثة من أشهر و اكبر المطاعم في مدينة غزة على أنهم يستخدمون لحوم مجمدة و فاسدة و منتهية الصلاحية .

و بحسب الوكيل المساعد بوزارة الاقتصاد عامد الباز والذي صرح لـ” 24 بال نيوز ” أن مجموعة المطاعم التي تم ذكرها ” الروتس ، و بالميرا ، ومستر بيكر ”  وجهت إليهم مذكرة إتهام  من قبل النائب العام على أنهم يستخدمون لحوم فاسدة و مجمدة ، و مياه الحنفية في الطبخ ، و أن الموقف القانوني لم يتجاوز الغرامة المالية الأمر الذي دفع الوزارة للتصريح بأسمائهم بشكل واضح و علني .

و بخصوص توقيع اتفاقية تفاهم بين المطاعم التي تم التشهير بأسمائهم وبين وزارة الاقتصاد قال الباز ”  أنا ضد الاتفاقية  التي تم التوقيع عليها وليس لي أي علاقة بها وسوف نعمل على تطبيق قوانين حماية المستهلك ولن نعترف بها ، مؤكدا على أنها إتفاقية مجحفة بحق الوزارة وتًبريْ المتهمين ” .

علماً بأن الإتفاقية التي قال عنها الباز قام بتوقيعها وكيل وزارة الاقتصاد حاتم عويضة  و هيئة المطاعم في قطاع غزة  لوقف التراشق الإعلامي  الذي حصل مؤخرا ، بالمقابل إلتزام المطاعم بسعر فرشوحة الشاورما 8 شيكل  حتى نهاية الشهر الحالي.

فيما رفض أصحاب المطاعم الذين تم التشهير بأسمائهم الحديث عن المشكلة القائمة مفوضين الأمر الى هيئة المطاعم والسياحة في قطاع غزة ، معتبرين أن الإتفاق تم مع من هو يمثل أعلى درجات العمل في الوزارة و يستوجب على جميع الموظفين الإلتزام به .

و ذكر الوكيل المساعد في الوزارة الباز أن المشكلة ممتدة لعدة سنوات ونتيجة عدم الإلتزام بالقوانين والأنظمة الموجودة اضطرت الوزارة للتصريح بالأسماء الخاصة بالمطاعم بشكل علني ، مؤكدا على أنه سوف يتم التصريح عن اسم المطاعم الأخرى في حال عدم الإلتزام بقوانين حماية المستهلك و المواصفات الفلسطينية ، مؤكدا على أن حملة متابعة المطاعم والفنادق السياحية مستمرة حتى الوصول للاهداف الموضوعة لها .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *