نتائج تحقيقات سقوط الطائرة الروسية في سيناء


0

بعد أن لاقت تلك الطائرة المصير المحتوم لأي خطأ، أظهرت الصور التي تم التقاطها للطائرة الروسية التي تحطمت في مصر في الأسبوع الماضي تفاصيل تؤكد الأنباء التي تشير إلى أن حدوث انفجار في الداخل ما أدى إلى وقوع تحطم الطائرة ومقتل كل من كان بداخلها على حد تعبير الباحثين والمحققين في الحادثة.
وقد نقل مراسلنا نص أحد المحققين بقوله “فإن تلك الأدلة الجديدة تدعم الادعاءات الأمريكية والأوروبية التي لفتت إلى إمكانية أن يكون تنظيم داعش قد زرع قنبلة داخل الطائرة” على حد وصفه.

هذا وكانت الطائرة من نوع إيرباص آيه 321 تحطمت يوم السبت في سيناء بعد إقلاعها من مطار شرم الشيخ متجهة إلى سانت بطرسبرج في روسيا ما أدى إلى وفاة 224 شخص كانوا على متنها أثناء الحادث.
وقد تم تداول مجموعة من الصور للطائرة حيث تم وضع علامات لآثار شظايا تخرج من جسم الطائرة تدعم رواية الإنفجار من الداخل، حيث أضاف مراسلنا على لسان المحقق “نحن نعتقد بأن هذه الآثار والفجوات سببها أجزاء من القنبلة”، مؤكداََ أن هذه الأدلة تم اكتشافها من قبل مجموعة من المدونين الذين أوضحوا بأن “فجوات في جسد الطائرة تظهر كأنها اصيبت بكرات معدنية صغيرة والتي عادة ما يلجأ إليها الإرهابيون عبر عملياتهم الإجرامية” كما أظهرت التحريات.

إلى هنا ونشير أنه كان الخبراء الروس نفوا وجود أي دليل لوجود مواد متفجرة على جثث الركاب، إلا أن مسؤول في الملاحة الروسية قال يوم الخميس إن التحقيقات تأخذ في عين الاعتبار امكانية وجود غرض على متن الطائرة هو ما تسبب بهذه الكارثة الكبيرة.

حيث وفي وقت سابق قالت مصادر بوزارة الطيران المدني إن طائرة روسية مدنية تستأجرها شركة أيرلندية سقطت في سيناء ، صباح السبت، وعلى متنها 216 راكبًا و7 من طاقمها، وأفادت المصادر بأنه جار البحث عن حطام الطائرة، لافتة إلى أن الطائرة كانت تتم متابعتها منذ دخولها المجال الجوي المصر ي إلا أنها اختفت من على الرادار بصورة مفاجئة ومباغتة.

إلى هنا نصل إلى الختام وللمزيد تابعونا عبر موقع 24 بال نيوز.

 


Like it? Share with your friends!

0
The Mas

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *