مطالبات بالفصل بين “داعش” و”النصرة”

بعد التقدم الملحوظ في جلسات الحوار المشتركة ما بين النظام والمعارضة السورية، جدد رئيس الائتلاف السوري المعارض، خالد خوجة، اليوم الاثنين، دعوته لجبهة النصرة إلى فك ارتباطها بتنظيم القاعدة، والعودة للمظلة الواسعة للثورة السورية” كما وصف ذلك.

 

وقد جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده في إسطنبول اليوم، وفيه قال خوجة “أطمئن السوريين بأن أي عملية انتقالية في سوريا ستكون خالية من النظام السوري وطغمته الحاكمة”، وأفاد أنه “خلال جولاتهم الدولية والإقليمية أوضح التزام الائتلاف بالحل السياسي وفق بيان جنيف (أقر في حزيران/ يونيو 2012)، مؤكدا أنه لا حل سياسيًا في سوريا، في ظل وجود احتلال إيراني روسي مزدوج، ووجود بشار الأسد وزمرته الحاكمة”، وأضاف أن “قوات الجيش السوري الحر والفصائل المقاتلة مستمرة بالدفاع عن الشعب السوري، وتحرير الأراضي السورية من الاحتلال الروسي والإيراني”، حسب قوله المزعم.0

 

ونشير أنه من ناحية أخرى، كشف خوجة أنه “مع بدء العدوان الروسي على سوريا منذ 53 يوما، سقط نحو 2977 شهيدا في مختلف المحافظات، من بينهم 550 نتيجة الضربات الروسية، وبلغت غارات الطائرات الروسية نحو 2943 غارة، وتم استهداف ثلاث مدارس و14 مشفى، ومعمل أدوية، ومعمل للصناعات الغذائية، ولم تتجاوز نسبة قصف مناطق تنظيم داعش نسبة 6%” وكما نوه الخبراء فإن هذه الغارات لم تسجل أي تقدم ملحوظ على الأرض السورية.

 

في السياق ذاته دعا خوجة “جميع الفصائل السورية لتبني المسار الذي بدأت به الثورة، وهو المسار الوطني، مؤكدا على أن الجيش السوري الحر يرفض الإرهاب بكافة أشكاله”، وبخصوص مؤتمر الرياض المزمع انعقاده الشهر المقبل، أفاد بالقول “نرحب بالمؤتمر الذي تنظمه السعودية، وسيكون هنالك مشاركة للائتلاف، وسنعمل على انجاح المؤتمر، ونتواصل مع باقي مؤسسات الثورة والشخصيات لإنجاح هذا المؤتمر، والخروج بنتيجة ربما تساعد على الحل السياسي، وتساهم في استمرار المفاوضات من مكان توقفها في جنيف2″ كما قال.

 

إلى هنا نصل معكم وبكم إلى ختام هذا المقال الذي أوردناه لكم عبر موقع 24 بال نيوز الذي يقدم كل يوم كل ما هو جديد ونوعي ومميز وحصري على مختلف الموضوعات والمجالات والتوجهات.

جبهة النصرة تعلن مسؤوليتها اسقاط طائرتي استطلاع روسيتين في سوريا

 

قالت جبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة في ” سوريا ” اليوم الأربعاء ، إنها أسقطت طائرتي استطلاع روسيتين في مطار عسكري تحت سيطرتها بشمال غرب سوريا.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان ، اسقاط النصرة طائرتي استطلاع في إدلب ، دون تحديد إذا كانت روسية أم لا.

وأكد مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن اليوم الأربعاء، “إسقاط جبهة النصرة والفصائل المقاتلة معها طائرتي استطلاع أثناء تحليقهما فوق مطار أبو الظهور العسكري”

وسيطرت جبهة النصرة وفصائل مقاتلة في التاسع من سبتمبر على مطار أبو الظهور العسكري الذي حاصرته لعامين، بعد معارك عنيفة مع قوات النظام السوري.

وكان هذا المطار آخر معاقل قوات النظام في محافظة إدلب، التي باتت بمجملها تحت سيطرة “جيش الفتح”، وهو عبارة عن تحالف بين عدة فصائل أبرزها جبهة النصرة.

 

جبهة النصرة|

جبهة النصرة لأهل الشام هي منظمة تنتمي للفكر السلفي الجهادي ، وتم تشكيلها أواخر سنة 2011 خلال الحرب الأهلية السورية وسرعان ما نمت قدراتها لتصبح في غضون أشهر من أبرز قوى المعارضة المسلحة للدولة السورية لخبرة رجالها وتمرسهم على القتال. تبنت المنظمة عدة هجمات انتحارية في حلب ودمشق. وهي الذراع تنظيم القاعدة في سوريا، وقد ربطتها تقارير استخبارية أمريكية بتنظيم القاعدة في العراق ،دعت الجبهة في بيانها الأول الذي أصدرته في 24 يناير/كانون الثاني 2012 السوريين للجهاد وحمل السلاح في وجه النظام السوري.

تقوم “جبهة النصرة” بنشر بياناتها وإصداراتها بشكل حصري من خلال مؤسسة المنارة البيضاء للإنتاج الإعلامي. كما أن لجبهة النصرة مراسلين في معظم المحافظات السورية، يقومون بنشر اصدارات وأخبار الجماعة في تلك المناطق، كمراسل إدلب ومراسل حلب ومراسل دمشق. وقد أسست النصرة أيضاً مؤسسة البصيرة للإنتاج الإعلامي، حيث تركز هذه المؤسسة في اصداراتها على الجانب الدعوي، ومحاربة الافكار التي تراها منحرفة، ومخالفة للدين.